أخبار

بيان صادر عن وزارة التنمية المحلية:

 

وزير التنمية المحلية يلتقي المدير التنفيذي للأكاديمية الوطنية للتدريب لمتابعة ملفات التعاون بين الجانبين

استقبل اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية ، الدكتورة رشا راغب المدير التنفيذي للأكاديمية الوطنية للتدريب وذلك بمقر الوزارة بحضور عدد من قيادات وزارة التنمية المحلية والأكاديمية .

وشهد اللقاء استعراض آخر مستجدات ملفات التعاون بين الوزارة والأكاديمية في إطار بروتوكول التعاون الموقع بين الجانبين وعلي رأسها جهود الأكاديمية لتطوير وتأهيل مركز التنمية المحلية للتدريب بسقارة وتطبيق نظم التدريب الحديثة وتوفير الحقائب التدريبية، حيث تم استعراض خطة التطوير النهائية التي أعدتها الأكاديمية لمركز سقارة والتي تتضمن عدد من المقترحات الخاصة بتطوير البنية المعلوماتية والتكنولوجية والتحول الرقمي ومباني المقر ومركز البيانات به ، وإعادة الهيكلة المؤسسية للمركز وفق أحدث الممارسات العالمية وتسكين العاملين عليه ودعمه بكوادر شابة متميزة من المحافظات ومن خارجها ، و تنفيذ توأمه لسقارة مع مركز هولندي متميز في مجال بناء قدرات المحليات و تطوير استراتيجية تسويق وإعلام متكاملة للمركز وآليات تنفيذها بآليات تواكب مع التطور التكنولوجي ، و بناء منصة إلكترونية للتدريب عن بعد وإتاحة المحتوى التدريبي المقدم في سقارة عليه بشكل تفاعلي لزيادة مساحة المستفيدين من التدريب بالمحليات مع تطوير برنامج تدريبي متطور للقيادات الشابة بالمحليات لمدة ٨ شهور على نمط برامج التدريب الرئاسية المنفذة في الأكاديمية، توفير عدد من المنح الدراسية والتدريبية خارج مصر للمتميزين من خريجي دورات سقاره والعاملين بالمحليات للإطلاع على أحدث الممارسات العالمية في مجال تطوير الادارة المحلية واللامركزيه والتنميه الشاملة .

.

 

كما شهد الاجتماع كذلك استعراض برامج التدريب الموجه للعاملين بالإدارة المحلية ، وإعداد كوادر الصف الثاني بالمحافظات والوزارة من العاملين الداعمين لمتخذي القرار والمتميزين من خريجي دورات إعداد القادة بمركز سقارة ، بالإضافة الي الاختبارات التي تجريها الأكاديمية ضمن مراحل مسابقة الوزارة للقيادات المحلية على مستوى الجمهورية للعمل ضمن منظومة القيادات والتي تشمل 58 رئيس مدينة أو مركز أو حى.

 

وخلال اللقاء أشاد اللواء محمود شعراوي بمستوي التعاون والتنسيق القائم بين الوزارة والأكاديمية الوطنية للتدريب سواء علي المستوي الثنائى أو علي مستوي المحافظات بما يساهم في تحسين أداء العاملين لمهامهم بأفضل صورة والإرتقاء بالعنصر البشرى.

 

كما أشار وزير التنمية المحلية إلي الاهتمام الذي توليه الوزارة لتدريب وتأهيل الكوادر المحلية بما يساعد علي تنفيذ توجيهات السيد رئيس الجمهورية وتكليفات مجلس الوزراء في العديد من الملفات التي تهم المواطن المصري وعلى رأسها برنامج تطوير الريف المصرى ضمن المبادرة الرئاسية ” حياة كريمة ” خاصة متابعة تنفيذ المشروعات وأعمال الصيانة وحسن الإدارة لها عقب الانتهاء منها وتسليمها للمحافظات بما يساهم في الحفاظ علي الاستثمارات التي تقوم بها الدولة .

 

وأكد اللواء محمود شعراوي علي أهمية البرامج التدريبية التى تنفذها الأكاديمية بالتنسيق مع الوزارة علي كافة المستويات والتي يستفيد منها العاملين بالوزارة والمحافظات علي كافة المستويات القيادية من سكرتير العموم وسكرتيري عموم المساعدين ورؤساء الأحياء والمدن والمراكز ، والتي تتفق مع رؤية مصر ٢٠٣٠، وتدعم خطط الدولة المصرية في كافة المجالات التنموية.

 

وقال “شعراوى ” أن التعاون بين الوزارة والأكاديمية خلال الفترة الماضية شهد البدء في إجراءات اختبارات المرشحين من الوزارة والمحافظات وفق التكليف الرئاسي بتنفيذ برنامج نواة التغيير من الشباب الداعم لقيادات المحليات لعدد ٢٠٠ متدرب ولمدة ٧ شهور تدريب بالاكاديمية، مضيفاً أنه تم تنفيذ باقي البرامج التدريبية التى يستهدف كوادر المحليات بها مثل المكاتب الاعلامية والموارد البشرية ورؤساء الأحياء استكمالا لما تم تنفيذه من برامج تدريب حضرها سكرتيري عموم المحافظات وسكرتيري المساعدين خلال عام ٢٠٢١ .

وأوضح وزير التنمية المحلية أن هناك تنسيق وتعاون مع الأكاديمية ومؤسسة حياة كريمة في تنفيذ برنامج تدريب للعاملين بوحدات “حياة كريمة ” وقيادات المحليات بالأكاديمية ، بالإضافة إلى الاستمرار في تنفيذ برنامج تدريب المسئول الحكومي المحترف بالتنسيق مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لبناء قدرات المتعاملين بشكل مباشر مع المواطن والذي تم بالفعل الانتهاء منه في أكثر من 20 محافظة حتى الآن.

وأضاف اللواء محمود شعراوى أن الوزارة تستهدف ١٦٠٠ متدرب من المحليات في البرامج الخمسة الرئيسية التى تتعاون فيها مع الاكاديمية و٢٠٠ متدرب مستهدف في برنامج نواة التغيير الرئاسي في مقر الاكاديمية وكذا ٢٥٠ منحة تدريب خارجي مستهدف توفيرها من الأكاديمية للمتميزين من العاملين بالمحليات.

ومن جانبها أكدت د. رشا راغب المدير التنفيذي للأكاديمية الوطنية للتدريب أن ملف التعاون مع وزارة التنمية المحلية هو من أكبر ملفات الأكاديمية وأكثرها تشعبًا حيث يَعبُر بكل خدمات الأكاديمية التي تقدمها بدءًا من تقديم الاستشارات لتطوير مركز التنمية المحلية بسقارة وإعادة هيكلته، مرورًا بإجراء الاختبارات التخصصية والعامة والقيادية والثقة بالأكاديمية بأن تكون معيارًا لاختيار العاملين بالمحليات والمنصات التابعة للوزارة. وكذلك مبادرة “المسئول الحكومي المحترف”، التي تستهدف تأهيل الموظفين المعنيين بالتعامل مع الجمهور بشكل مباشر، وقد تم تطبيق هذه المبادرة منذ عامين ونصف وشملت حتى الآن عدد ٢٢ محافظة حتى الآن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى