مقالات

بصراحه هو ايقونه العمل والاخلاص

سمير المسلمانى

لما الناس تحب بعض !!..وتخلص لبعض !!..ومايخونوش بعض !!..ولما الناس ماتعرفش الناس غير بس عند مصلحتها .!!..
تكون المحصله كلها خير
لكن لما يبقى شك فى التعامل وريبه فى النوايا تكون المحصله الخسران المبين !!
حديث سمعته من اكبر صاحب اكبر الشركات العامله فى مصر (توشيبا العربى )
الحاج محمود العربى رحمه الله عليه
يقول فى حديثه
لما فتحت أول محل ليا، فتحته شركة مع اتنين .. واحد منهم اشتغل معانا يومين و تعب، فضلت حافظ حقه و بوصله لحد البيت، لدرجة ان شريكي التاني زعل و قالي ازاي ياخد فلوس من غير ما يشتغل؟ قلت له يعني هو بمزاجه؟ ده مريض و بيصرف اللي وراه و اللي قدامه ع العلاج، و فضلنا كده لحد ما توفى بعدها بسنتين .. و طلعتوا الورثة من الشركة؟ لا طبعا، شريكي التاني صفى و مشي، انما الورثة كملوا بنفس نسبة ابوهم، حتى لما الشركة كبرت حافظت على نسبة ليهم فيها، و راعيتهم و ربيتهم هما الاربعة زي عيالي بالضبط، كانوا 4 شباب.. عيل منهم بقى دكتور.. و 3 خريجين تجارة، ومنهم 2 في أمريكا دلوقتي كمان .. عملت كده ليه؟ عشان اتعلمت في الكُتاب ان الشركة اللي ناسها بتحب بعض ربنا بيكون معاها.. و لما ربنا بيكون معاك بيكرمك و بيفتحها في وشك.. أما الشركة اللي فيها زعل و خيانة ربنا بيخرج منها و بيجي مكانه الشيطان.. و بقيت ناجح كده ازاي؟ أنا معرفش بقيت كده ازاي, مش شطارة مني و لا حاجة، هو ربنا اللي عمل كل ده .. و الناس اللي شغالين معاك؟ بشوف ان ليهم رزق هيجي عن طريقي ..عمري ما قولت حد شغال عندي, بقول شغال معايا دايما لأن ربنا اللي باعتهولي .. حتى في مرة قابلت الرئيس مبارك و قالي نفسك في ايه؟ قلت له نفسي كل سنة اشغل ألف شاب جديد, و فعلا كل سنة بقيت اشغل ألف شاب.. و بقيت مستغرب إن كل ما العدد يزيد .. كل ما الشغل يزيد و الرزق يكتر ..
لعلنا نتعلم ونحن مقبلون على شهر الخير والبركات
اخلصوا ونظفوا القلوب واستعينوا بالله
لايعلم مافى القلوب الاخالقها ولايعلم مافى النفوس الامالها
كل عام وحضراتكم بخير سامحونى انى قصرت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى