حوادث

كارثه انسانيه فى الاسماعيليه !!

سمير المسلمانى

.حادث الإسماعيلية اليوم أفجع قلوب الكثيرين من المصريين،

وهو قيام أحد الأشخاص بذبح شاب في الشارع، وقام فصل رأسه عن جسده، ليقوم بالسير بها في الشارع،

في جريمة تعد من أبشع الجرائم التي تضرب الجمهورية.

وتسببت جريمة قتل شارع البحري في إغماءات لبعض الأهالي المتواجدين في موقع الحادث،

بعدما قام بفصل رأس الضحية عن جسده، والتجول بها في الشارع.

وخلال التقرير التالي نرصد لكم القصة كاملة من بداية حادث الإسماعيلية اليوم، حتى تفاصيل وتحقيقات النيابة العامة.

وانتشر مقطع فيديو بشأن جريمة قتل الإسماعيلية في شارع البحري تقاطع شارع دمنهور في محافظة الإسماعيلية.

وتلقى اللواء منصور لاشين مدير أمن الإسماعيلي بلاغًا بذبح شخص لشاب بسبب خلافات بينهما،

وفورًا انتقلت قيادات من الأمن للقبض على الشاب وإجراء التحقيقات لمعرفة ملابسات الواقعة.

واتجهت النيابة العامة إلى مكان حادث الإسماعيلية اليوم لمعاينة موقع الجريمة.

جريمة قتل الإسماعيلية

ونجحت قوات الأمن في الإسماعيلية في القبض على صاحب جريمة قتل الإسماعيلية اليوم، وأكدت المصادر إن الشخص مهتز نفسيًا، وتم القبض عليه في وقت سابق بتهمة العلاج من الإدمان.

وقام الشخص بالاعتمداء على الشاب بساطور وبحسب شهادة الشهود كان يقول كلام غير مفهوم، قبل أن يذبحه ويفصل جسمه عن رأسه.

وكان الضحية يعمل في أحد محال الموبيليا الخاص بشقيق القاتل.

وقالت مصادر ، أن القاتل يدعى محمد صادق عمره 42 عامًا، ومقيم في منطقة البلابسة.

حالة من الرعب والذعر أثارها حادث بشع لم تشهده مصر من قبل، بسبب بشاعة الحادث وغرابته

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى