المزيد

“التحديات التى تواجه خطة التنمية المستدامة فى ظل رؤية مصر ٢٠٣٠ ” ندوة لإعلام السويس

كتب / أشرف الجمال
التنمية المستدامة هى التى تلبى احتياجات الحاضر دون المساس بقدرة الاجيال القادمه على تلبية احتياجاتها الخاصة وفى إطار رؤية مصر ٢٠٣٠ التنمية المستدامة نظم مركز النيل للإعلام بالسويس الهيئة العامة للاستعلامات ندوة حول التحديات التى تواجه خطة التنمية المستدامة فى ظل رؤية مصر ٢٠٣٠ بالتعاون والتنسيق مع إدارة رعاية الطلاب بالمنطقة الأزهرية حاضر فيها الاستاذ الدكتور احمد ابو الحسن مرسى استاذ بكلية التجارة جامعة السويس بحضور ا.هدى رجائى مدير إدارة رعاية الطلاب بالأزهر
— وقد تحدث دكتور ابو الحسن حول مفهوم التنمية المستدامة واستراتيجية مصر٢٠٣٠واشارك اكثر من ٢٠٠خبير شاركوا فى اعدادها على النحو التالى الأهداف المشاركة ومنهجية اعداد الاستراتيجية كما أشار إلى محاور الاستراتيجية البعد البيئى والبعد الإجتماعى والبعد الاقتصادى ونوه عن وضع مصرفى مؤشر التنمية المستدامة حيث أنها تقدمت ٩مراكز فى مؤشر ٢٠٢٠وحصلت على المركز ٨٣ من بين ١٦٦دوله وحققت مصرتقدما فى ٩اهداف من أهداف التنمية المستدامة ٢٠٢٠
—واشار دكتور ابو الحسن الى التحديات التى تواجه عرقلة خطط التنمية المستدامة ومنها الزيادة السكانية ليست الزيادة السكانية فى حد ذاتها مشكله اذا كان هناك نمو اقتصادى يواكبها إلى جانب نظام تعليمى وسوق عمل تستوعب الكفاءات الشابة وتدفع بالاقتصاد إلى مزيد من النمو وثانيا من أهم التحديات الإرهاب وتتضح رؤية مصر على مدار السنوات الماضية لمكافحة هذا التحدي والتى استندت على عدم الاكتفاء بالتعامل معه من جوانبه الأمنية والفكرية والدينية فقط بل الاهتمام بالتوازى فى ذات الوقت بالبناء والتعمير وتعزيز البنية التحتية والارتقاء بالظروف الاقتصاديه والاجتماعية كوسيلة لمكافحة الإرهاب
— واشار دكتور ابو الحسن الى انه من أهم التحديات الشائعات وقضية الوعى وتأثير الشائعات السلبى على المجتمع ومسيرة التنمية وهناك العديد من الجهود المبذولة من قبل مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار فى مكافحة الشائعات وايضا من أبرز التحديات تمويل عملية التنمية مع البحث عن وسائل غير تقليدية لضمان استدامة هذا التمويل واخيرا جائحة كورونا من أهم التحديات أدت التدابير الضرورية لمكافحة انتشار فيروس كورونا إلى اغلاق العديد من الأنشطة الاقتصادية مما نتج عن ذلك أزمة اقتصادية عالمية مع ارتفاع معدلات البطالة وفى النهاية أكد على أن الحكومة تولى اهتماما بتحديث رؤية مصر ٢٠٣٠بشكل مستمر فى ضوء المتغيرات السياسية والاقتصاديه والاجتماعية والبيئه على كافة الأصعدة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى