المزيد

مسح الدمع يجرحني

بقلمي : سكينة حسن الشريف
يجافي النوم أهدابي
و يقسو الهم على بابي
و مسح الدمع يجرحني
و صوت الصدع أعياني
صبوا الحزن بوريدي
قسموا ظهر شرياني
و كسروا فرحة العمر
أضرموا النار ببستاني.
لِما الفرح يهجوني
و يفرط عقد أوزاني
و دمع الجوى بقافيتي
و يبوح الحزن بأسراري
استكثروا فرحة الأمل
و أرهقوا النفس بإجبار
بترك حلما أرجوه
و ضيعوا خريطة أوتاري
و بحزم العزم ألقاهم
و بروح قلب أغواري
و أغرقهم بقافيتي
و أهجوهم بأشعاري
و بصبر النفس أنتظر
خيوط الشمس تنهمر
فيذوب الهم بأوطاني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى