محافظات

محافظ بورسعيد يشارك بفعاليات المؤتمر الرابع لنظام التسجيل المسبق للشاحنات (ACI) .. ويوجه الشكر لوزير المالية

شارك اللواء أركان حرب عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، اليوم الأربعاء، بفعاليات المؤتمر الرابع لنظام التسجيل المُسبق للشحنات (ACI)، والذي نظمته الغرفة التجارية المصرية ببورسعيد، برئاسة الأستاذ محمد سعده، وذلك بمقر الغرفة بحضور الدكتورة مني ناصر، مساعد وزير المالية لشئون المتابعة وإدارة مشروعات تطوير مصلحة الجمارك، وأحمد أبو الحسن، رئيس الإدارة المركزية لشئون مكتب رئيس مصلحة الجمارك، وخالد ناصف، مستشار التكنولوجيا والجمارك بشركة MTS, والنائب عادل اللمعي، عضو مجلس الشيوخ ورئيس غرفة ملاحة بورسعيد، وقيادات مصلحة الجمارك وشركة MTS، ورئيس وأعضاء مجلس إدارة شعبتي المستخلصين والأشغال البحرية بالغرفة التجارية بدمياط، ومستخلصي الجمارك بمحافظة السويس، وأعضاء جمعية مستثمري جنوب بورسعيد وجمعية مستثمري المنطقة الحرة العامة، ورؤساء وأعضاء الشعب التجارية ورجال الأعمال، وأعضاء مجلس إدارة الغرفة ببورسعيد..
وفى بداية اللقاء، تناول المحافظ الحديث عن التطورات الجديدة فى منظومة اللوجيستيات والجمارك، والتى كانت على رأسها تطبيق منظومة التسجيل المسبق للشاحنات Aci ببورسعيد كأول المحافظات، مؤكدا أن منظومة التسجيل المسبق للشحنات (Aci)، تهدف لحماية المواطن المصري من البضائع مجهولة الهوية أو المصدر وتقليل زمن الإفراج ومن ثم تكلفة الإفراج عن البضائع واستخدام البيانات والمستندات الإلكترونية والاستغناء عن المستندات الورقية، وذلك تماشيا مع النظام الرقمي الجديد ببورسعيد في كافة المجالات، كما تطرق للحديث عن التطورات التى جرت بمجلس إدارة الغرفة التجارية للتسير على المواطنين أثناء تلقي الخدمات.
ووجه محافظ بورسعيد الشكر لوزير المالية والقائمين على تطبيق منظومة التسجيل المسبق للشاحنات ببورسعيد على الجهود المضينة فى هذا الملف، والعمل المتواصل لتذليل أى عقبات والتيسير على التجار والمستوردين فى الإجراءات الجمركية.
وبعث محافظ بورسعيد رسالة طمأنينة للمستوردين والعاملين فى المنظومة الجمركية، أكد خلالها على أن هناك تطور كيير فى مستوى العمل بنظام Aci، مشيرا أن هناك أكثر من 2000 تاجر ومستورد قدم فى المنظومة، ويتم العمل باستمرار من جانب الجهات المختصة لتوفير كافة التسهيلات التى تضمن سبل الراحة للمستورد و إتمام عملية شحن و تداول الحاويات بسهولة ويسر ، لافتا أن المنظومة الجديدة تسهم في تسهيل حركة تداول الشاحنات عبر الميناء، ويحقق الربط الآلي من خلال منظومة الشباك الواحد، مضيفا أن المنظومة حققت نجاحا بشكل كبير وقريبا سيتم الانتهاء من النظام الورقي داخل الجمارك، وستكون كافة المستندات الجمركية إلكترونية بما يحقق الشفافية والمصداقية.
ومن جانبه، رحب الأستاذ محمد سعده، خلال كلمته بالمؤتمر، باللواء أركان حرب عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، والحضور والمشاركين بالمؤتمر، مشيدًا بحرص محافظ بورسعيد على حضور المؤتمر لدعم جهود الغرفة لحل مشاكل المتعاملين مع النظام الجديد، ومستعرضًا جهود الغرفة التجارية ببورسعيد منذ بداية طرح نظام الـ(ACI)، وموجهًا الشكر والتقدير لقيادات وزارة المالية ومصلحة الجمارك الاستجابة لعدد من المطالب التي تم طرح بالمؤتمر الثالث الذي انعقد في سبتمبر الماضي، كما عرض المشكلات التي واجهت منتسبي الغرفة بعد تطبيق النظام والتي لم يبت فيها حتى الآن.
وحرص محافظ بورسعيد على الاستماع لٱراء عدد من الحضور من العاملين بالجمارك والتجار ببورسعيد ودمياط والسويس عن ٱرائهم حول المنظومة الجمركية الجديدة وأهمية تطبيقها في ظل التحول الرقمي الذي تشهده محافظة بورسعيد وتم تبادل الحديث بشأن إمكانية تذليل أى عقبات قد تواجه البعض بالمنظومة الجمركية الجديدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى