ندوات ومؤتمرات

الشباب والرياضة تختتم فعاليات مُعسكر إعداد القيادات الطبيعية والتطوعية للقري والمناطق المطورة

كتب : مجدي درويش
إختتمت وزارة الشباب والرياضة ،بالتعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي ، اليوم الاثنين ، فعاليات” مُعسكر إعداد القيادات الطبيعية والتطوعية والمناطق المطورة” ، تحت شعار “انت أقوي من المخدرات ” ، بالمدينة الشبابية ببورسعيد ، بمشاركة 100 شابًا وشابة من مختلف محافظات الجمهورية .
يأتي ذلك في إطار الخُطة القومية لمكافحة المخدرات ، لتنفيذ مبادرة قرية بلا أدمان ومشروع حماية المناطق المطورة بديلة العشوائيات ،تنفيذ برامج توعوية متكاملة حول أضرار تعاطي المخدرات في قرى المحافظات المختلفة، من خلال التعاون البناء للإدارة المركزية للبرلمان والتعليم المدني بالوزارة برئاسة أحمد عفيفي ، وصندوق مكافحة وعلاج الادمان والتعاطي ، تحت رعاية الدكتور أشرف صبحي _وزير الشباب والرياضة ، الدكتورة نيفين القباج _وزيرة التضامن الاجتماعي .
وشهد فعاليات الختام كلًا من” الدكتور محمد المزيكى _ممثل وزارة الشباب والرياضة ، الدكتور عمرو عثمان _ مساعد وزيرة التضامن ومدير صندوق مكافحة وعلاج الادمان والتعاطي ، الدكتور إبراهيم عسكر مدير البرامج الوقايه بصندوق مكافحة وعلاج الإدمان ،محمد عبد العزيز مدير المدينه الشبابيه بورسعيد ، محمد الشريطي _منسق المتطوعين .
في مستهل كلمته قال الدكتور محمد المزيكى _ممثل وزارة الشباب والرياضة ” أنقل لكم تحيات واهتمام الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة ،متابعته اللحظيه للفعاليات ، حرصه الشديد علي إستدامة التعاون مع صندوق مكافحة وعلاج الإدمان ضمن الخطة القومية للوزارة منذ عام 2015 وحتي الان ، داعيًا إلى تبني ثقافة رفع الوعي كممارسة مجتمعية مهمة تقوم على حسن الاستفادة من الوقت لخدمة هدف نبيل هو إحداث فارق إيجابي في حياة الآخرين، نجاح خطط الوزارة نتاج ثمار لدفع جهود التنمية المجتمعية للدولة المصرية في الجمهورية الجديدة .
من جانبه أكد الدكتور عمرو عثمان _مدير صندوق مكافحة وعلاج الادمان ، أن هناك خُطه متكامله للوقاية المخدرات بالقرى والمناطق المطوره يتم تنفيذها خلال ٦ أشهر القادمة ،
والتوسع فى حملات التوعيه فى قرى حياه كريمه ضمن مبادرة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى_ رئيس الجمهورية للتوعيه بمخاطر التدخين والادمان داخل 6 مناطق المطورة في 4 محافظات ، إستهداف 15 قرية من قري حياة كريمة داخل 12 محافظة .
أشار “عثمان ” أن إستمرار التعاون مع وزارة الشباب والرياضة فى تنفيذ الخطه القوميه للتوعيه بمخاطر التدخين والادمان من خلال تكثيف تدريبات بالقرى والمناطق المطورة بديله العشوائيات ، تنفيذ حملات التوعيه تحت عنوان طرق الأبواب فى علاج 6 الاف حاله من مخاطر الادمان
تابع مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان ، أن الحديث عن إستراتيجية رفع الوعي بمخاطر المواد المخدرة والتدخين بين كافة فئات قاطني تلك المناطق مما يساهم في الحد من تفاقم مشكلة تعاطي المواد المخدرة وصولًا الي الي تعديل السلوكيات الخاطئة لدي الفرات المستهدفة ، اكتساب مهارات سلوكية إيجابية تجاه القضايا المجتمعية ، رفع الوعي بأبعاد مشكلة التدخين، رفع الوعي بالافكار المرتبطة بالتعاطي ومسببات الإدمان
وجاءت توصيات اليوم الختامي بعرض رؤي منهجية لإعداد الخطة اللازمة خلال المرحلة القادمة وتشمل تحليل عناصر القوة والضعف والفرص والتحديات التي واجهت الجهود التي تم تنفيذها خلال الفترة السابقة ، تحليل بيانات وخصائص طالبي الخدمات العلاجية من نرضي الإدمان المترددين علي عيادات علاج الادمان ،تنفيذ ورش عمل مع القيادات الطبيعية ومشرفي العمل، توفير اللوجستيات اللازمة ،تنفيذ إعلانات طرق ثابتة ومرئية،استهداف كافة الأطراف المعنية بالقضية ،تنفيذ تصميمات وجدريات بالمدارس ،تنظيم قوافل وعروض مسرحية متنقلة، توفير التدريبات الدورية للشباب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى