مقالات

جعلوا للحب يوم عيد.. وتركوا للكره باقي الأيام

 بقلم عزة مصطفى كسبر

لا يوجد دين قدس الحب والمحبين بقدر الٱسلام
هل تعرف ماهو الحب؟
الحب الحقيقي هو عهد ووعد صادق لا كذب ولا خداع لاغدر ولا خيانة ..
الحب هو أن تخاف الله فيمن تحب وتحرص عليه حرصك على أهل بيتك وأعز الناس إليك ، تحب له ماتحب لهم وتكره له ماتكره لهم ..
الحب مشاعر نقية غير ملونة برغبات دنيئة، احترام متبادل تضحية وعطاء ..
الحب أن تطرق الباب لا أن تتسلل من النوافذ لكي تبقى مرفوع الرأس لاتخجل من شيء أبداً وتجعل من تحب سعيداً فخوراً يتباهى بك وكأنه أمتلك الدنيا بكل مافيها ..الحب هو الألفة ورفع الكلفة هو أن تجد نفسك في غير حاجة للكذب،
وأن يُرفع الحرج بينكما، فترى نفسك تتصرف بطبيعتك دون أن تحاول أن تكون شيئا آخر
وأن تكون السَّكينة والأمان والطمأنينية هي الحالة النفسية كلما التقيتما……أن تصمتا أنتما الاثنان .. فيحلو الصمت
ويتكلم أحدكما .. فيحلو الإصغاء.

لسنا بحاجة ليوم للحب ، نحن بحاجة للإهتمام الذي لا يتلاشى بتغير الزمن ، للكتف الثابت الذي لا يميل ، الروح الطيبة التي تنشر المودة والرحمة أينما حلّت وارتحلت ، نحتاج من نخبره عن زلاتنا دون أن ينتقص منّا…و تبقى المودة والرحمة أعظم من الحب ..فالحب يولد معنا بالفطرة ..أما الرحمة والمودة فقليل من يتعلمها …نحن بحاجة للإحساس بالأمان.والأمان أعلى مرتبة من الحب …نحن بحاجة الصدق والوفاء كونوا للحب أوفياء….

علمني حبيبي رسول الله ﷺ أني لن أكون مؤمنًا حتى أعيش مُحِبًّا .
فقال ﷺ : ( لا يُؤمِنُ أحدُكم حتى يُحِبَّ لأخيه ما يُحِبُّ لنَفْسِه)
” رواه البخاري ”

وعلمني ﷺ أن مهر المحبة ومفتاح القلوب ؛ افشاء السلام
فقال ﷺ : ( .. ولا تؤمِنوا حتَّى تَحابُّوا ، أوَلا أدلُّكُم علَى شيءٍ إذا فعلتُموهُ تحابَبتُم ؟ أفشُوا السَّلامَ بينَكُم )
” رواه مسلم ”

وعلمني ﷺ أني إذا أحببتُ شخصاً آتيه مسرعًا لأخبره ؛
قال ﷺ : ( إذا أحبَّ الرجلُ أخاه فليُخبِره أنه يُحِبه )
” رواه الترمذي ”

وعلمني ﷺ أن الهدايا مرسال الحب ؛ بأي لونٍ كانت ، وبأي شكل ، وفي أي وقت ..
فقال ﷺ : ( تَهَادُوا تَحَابوا )

وعلمني ﷺ أن الله يحبني إذا عشتُ بالحُبّ فيه ..
فقال ﷻ : ( وَجبَتْ مَحبَّتِي للمُتحابِّين فِيَّ .. )
” صحيح الجامع ”

وبشرني ﷺ بأني سأُحشر معه إذا أحببته حقًا ؛ فجزاء محبته عظيم ، وليس سلعة من الأسواق !
قال ﷺ : ( المرءُ مع مَن أحب )
” رواه البخاري ”

وعلمني ﷺ أن كل حب نهايته العداوة !! إلا حُبًّا واحدًا ؛
قال ﷻ : ﴿ الأخِلّاءُ يَوْمَئِذٍ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ إِلا الْمُتَّقِينَ ﴾

اللهم ارزقنا حُبَّك . وحُبَّ مَن يُحِبُّك . وحُبَّ عملٍ يُقرّبنا إلى حبّك .و اكتبنا من المتحابين فيك ، واحشرنا معهم تحت ظل عرشك يوم لا ظل إلا ظلك بمنك وكرمك ياذا الجلال والاكرام

أتمنى لكم في عيد الحب.. ألف ضحكة تملي أيامكم..
وألف فرحة تنور أحلامكم.. وألف وردة تزين الطريق قدامكم.. بألف كلمة من قلبي تنقل لكم السعاده والفرح لحياتكم يا ياافضل واحلى مساء مسائكم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى