محافظه السويس

انطلاق مبادره لتأهيل المقبلين على الزواج “ابنى كيان متبنيش حيطان”

كتبت / سلوي حافظ
انطلقت اليوم مبادرة جديده لتأهيل المقبلين على الزواج ينظمها المؤسسة الكندية المصرية برئاسة الدكتورة ايناس الخباز ومركز النيل برئاسة الأستاذة ماجدة عشماوى بالتعاون والتنسيق مع إدارة الخدمة العامة بقيادة الأستاذة هالة الراوى حاضر فيها الأستاذ احمد عبد الكريم مدرب التنمية الذاتية والإدارية بمحافظة السويس
— وتحدثت ا.ماجدة عشماوى عن دور الدولة المصرية الفعال فى تدريب وتأهيل المقبلين على الزواج و سعى الدولة المصرية بجميع مؤسساتها فى سد الفجوات التى من شأنها إنهيار الأسرة المصرية و إنتشار حالات الطلاق والعنف الزوجى من حيث إيمانها بأن الإنسان هو المحور الأساسى للتنمية والأسرة هى التى يقوم عليها التنمية المستدامة فى جميع أبعادها الأجتماعية والإقتصادية والبيئية .
— وتحدثت دكتورة ايناس الخباز عن دور بعض مؤسسات ومنظمات المجتمع المهنى كمؤسسة الأزهر الشريف و وزارة الشباب والرياضة وأكاديمية الأزهر لتدريب الأئمة والوعاظ فى تأهيل المقبلين على الزواج للحد من نسب الطلاق وبالتحديد فى السنه الأولى من الزواج . وأشادت بقرار المجمع القدسى والذى أقره فى يوليو ٢٠١٦ برئاسة قداسة البابا تواضرس الثانى بضرورة الحصول على كورس “مشورة المخطوبين” لكل المقبلين على الزواج وعدم السماح بإنهاء إجراءات وصلوات الأكاليل قبل الحصول على شهادة بإتمام الدراسة.
— كما تناولت الخباز فى حديثها حول مشروع قانون الفحص الطبى الشامل الذى تقدم به أكثر من ٦٠ نائب برلمانيآ فى ٢٠ فبراير الجارى والذى يهدف إلى وقاية المقبلين على الزواج من الكثير من الأمراض الوراثية المعدية والحد من ظهور الأمراض فى الأجيال القادمة وحدد أسباب الطلاق فى ستة أسباب وهى :
١- أسباب دينية (الفهم الخاطئ للدين فيما يخص الزواج والعلاقات والتعامل – البعد عن الدين ).
٢- أسباب صحية ( أمراض لم يصرح بها أحد الزوجين قبل الزواج – عدم وعى فى العلاقات الحميمة )
٣- أسباب شخصية (عدم التوافق – عدم القدرة على تحمل المسؤولية – عوامل نفسية وعدم قدرة على التحكم فى الضغوط – أفكار خاطئة عن الزواج – العنف والسمات الشخصية )
٤- أسباب إجتماعية ( مادية – متطلبات ومسؤوليات – مسؤلية تربية الأبناء – تدخل الأسرة فى شؤون الأزواج)
٥- أسباب بيئية (عادات خاطئة كالزواج المبكر والختان – رسائل سلبية من البيئة المحيطة – عمل المرأة – فهم خاطئ لقانون الخلع).
٦- أسباب تكنولوجية ( الميديا وخصوصآ المسلسلات التركية والهندية – مواقع التواصل وإدمانها – البرامج السلبية ).
— وتقدم المدرب أحمد عبد الكريم بمعلومات حول أنواع مختلفة للطلاق بخلاف طلاق الإنفصال وهو إستمرار الزواج كشكل مع غياب القيمة والمضمونه وتكلم عن أنواع بعض هذا الطلاق :
١- الطلاق النفسى أو الطلاق العاطفى والملل الزوجى وهو الجفاف العاطفى والإنفصال الوجدانى.
٢- الخرس الزوجى أو الصمت الزوجى وهو مؤشر الفتور فى العلاقة الزوجية وجحودها.
٣- الغيرة وحب تملك الأخر (سجن الزوجية)
٤- المشاكل الزوجية فى الفراش (أخطأ فى الثقافة والوعى الجمعى خول العلاقة الحميمية)
٥- الوحدة الزوجية أو الإنفصال العاطفى
٦- الكرهية الزوجية.
—وأضاف أحمد عبد الكريم أن المحاور الأساسية التى تقدم عائد حقيقى للبرامج التدريبية المقدمة للمقبلين على الازواج أو المتزوجين يجب أن تكون على أسس وتخطيط سليم وتشمل جميع الأركان التى يجب أن نحقق بها التوازن وهى الركن الروحانى ، الركن الصحى والبدنى ، الركن الشخصى ، الركن الأسرى ، الركن الإجتماعى ، الركن المهنى والركن المادى وتحدث عن هذة المهارات مثل :
١- مهارة فهم الشخص لنفسة وللأخرين
٢- فنون الزواج الحديث
٣- كيفية إختيار شريك الحياة
٤- مهارات الإتزان النفسى وإدارة الضغوط النفسية.
٥- الثقافة الجنسية والعلاقات الزوجية
٦- الخطوبة وكيفية تقييم هذة المرحلة.
٧- الحوار الفعال والمشاركة الإيجابية.
٨- مهارات حل المشكلات
٩- المراحل النفسية للحمل والإنجاب.
١٠- الصحة الجسدية والتغذية السليمة لصحة إنجابية سليمة
١١- مهارات تربية الأبناء (تبدأ قبل الزواج)
١٢- إدارة المنزل (التوازن المادى والعاطفى للأسرة)
وختم كلمتة بنصيحة للمقبلين على الزواج أو المتزوجين بضرورة القراء وحضور مثل هذة البرامج التدريبية من أجل حياة زوجية مستقرة أو اللجوء لمتخصصين الإستشارات الأسرية فى حالة حدوث مشاكل مستمرة أو منتدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى