آدب وفنون

كيف احيا.

الشاعر خالد موسى

ضاق صدري كيف عمري اصرف
ومصيري زائل لا اعرف

وحياتي واموري. كلها
سارعت في حالة لا تراءف.

كبف احيا كيف امضي راضيا
واعاني خيبة لا توصف

هكذا. يادهر. كانت رحلتي
وطريقي شائك لا ينصف

كيف امشي مثل طيف جاهل
وانا انسان روح. خائف

وحياتي عشتها مبتورة
فهي. تكدير وحلم. زائف

سائرا مستسلما مسترسلا
مشرئب الوجه قلبي ينزف

وفؤادي غالبته وحشة
هي في الاوصال داء تنسف

ومن الاهات ما فاق العنا
تطرد اللذات لما تقصف

كيف ارضى ومصيري هكذا
تائه في. بيئة تستنزف

لم اجد باق سوى حب لنا
نحتويه وهو حب مكلف

دام اعواما وفيه. راحنا
غاية الود هوى مختلف

يا حبيب القلب احمي حبنا
ليس في الدنيا سواه الهدف.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى